منتديات الفلسطيني الحر
انت غير مسجل لدينا انضم الى عائلتنا وشاركنا بسرعه..
<IMG>http://i62.servimg.com/u/f62/13/72/54/46/sfena-10.gif</IMG>

لمزيد من التفاصيل
ADMIN@PALFREE.COM



 
الرئيسيةس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 رسائل محب 2

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الفردوس
 فلسطيني متالق
 فلسطيني متالق
avatar

الجنس : انثى
عدد الرسائل : 3969
العمر : 48
مكان السكن : غزة
نقاط : 8414

مُساهمةموضوع: رسائل محب 2   الثلاثاء 4 يناير 2011 - 18:13



بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



أكمل بفضل الله وكرمه الرسالة الثانية
إلى الذين يبحثون عن السعادة الحقيقية ،،


إلى الذين ظلموا أنفسهم وأسرفوا عليها بالمعاصي والذنوب


إلى الذين حرموا لذة السجود ،،، ومناجاة علام الغيوب ،،


إلى الذين فقدوا لذة قراءة القرآن وتدبر آياته ،،


إلى الراغبين في الاستزادة من الاستقامة والطاعة والالتزام ،،


إلى الذين أصابتهم الوساوس والشكوك واستبد بهم الأسى


والشقاء واجتاحهم القلق والظلام ،، ونزلت بهم الهموم والغموم ،،


إلى الذين حرموا زاد الإيمان وتهاونوا في عمود الإسلام ،،


إلى كل المقصرين في طاعة الله وكلنا كذلك ،،





نهدي هذه الرسالة التي نحسبها خرجت من القلب


فلعلها تصل إلى القلب


والتي كتبت بمداد المحبة والوفا والخلة والصفا نهديها لكم


علها تصلكم ذبذبات الإيمان حية على هواء الصدق


مباشرة عبر أثير الإخلاص بذبذبة طولها الرسالة الخالدة


فإليكم أحبتي في الله نبث إليكم الرسالة الثانية من


رسائل محب ،، والتي هي بعنوان ،،






يا ليـــت قومي يعلمـــون




والمشتملة على:



همسة ووقفة ودمعة


أحوال وأهوال


سبعة يظلهم الله في ظله


يا من تركت الصلاة


ساعة الرحيل


قصص وعبر


السعداء


أخي لقد فقدناك في المسجد


يا من آثرت النوم والفراش


عبّاد رمضان


أين أنت عنهم


رسالة خاصة جدا


يا من تخافون النار





وقبل أن أبدأ أعود وأذكركم بما طلبناه منكم في الرسالة


الأولى


أن تهدوا صاحبها دعواتكم مرجوة الإجابة


أن يمن الله عليه بعاجل الشفاء


عسى أن يرصد الله بدرب دعائكم ملك يجيبكم ولك بمثل ،،





اللهم اشفِ أخانا شفاءً لا يغادر سقما ،،





والآن إلى الرسالة




يتبع>>>


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الفردوس
 فلسطيني متالق
 فلسطيني متالق
avatar

الجنس : انثى
عدد الرسائل : 3969
العمر : 48
مكان السكن : غزة
نقاط : 8414

مُساهمةموضوع: رد: رسائل محب 2   الثلاثاء 4 يناير 2011 - 18:19

يا ليـــت قومي يعلمـــون

الحمد لله العزيز الغفار عدد ما صلى له المصلون الأخيار

وصلى الله وسلم على النبي المختار خير من ركع وسجد

واستغفر بالأسحار

وعلى آله وصحبه الطيبين الأطهار

وعلى كل من تبعهم بإحسان إلى يوم يبرز فيه العباد لله

الواحد القهار

أما بعد:

هذه همسة من قلب حزين ووقفة عتاب ملؤها الأنين ودمعة


يحدوها الحنين

دمعة من اشتاق الى جنان رب العالمين ،،

وقفة مع أحوال بعض المسلمين ،،

همسة أحدثك فيها عن فريضة من أهم فرائض هذا الدين ،،

نعم ،، أحدثك عن فريضة هي أول ما تحاسب عنه يوم القيامة

فريضة إن صلحت صلح سائر العمل كله وإن فسدت فسد

سائر العمل كله

فريضة قد أفلح من أداها بخشوع

فريضة تنهى عن الفحشاء والمنكر

فريضة تشتكي إلى الله عز وجل ممن هجروها وتركوها وأهملوها

"إِنَّ الصَّلاَةَ كَانَتْ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ كِتَاباً مَّوْقُوتاً"

نعم أخي ،،

إنها الصلاة

آخر ما وصى به نبي الهدى صلى الله عليه وسلم وهو يودع الدنيا

همسة ووقفة ودمعة

أخاطب بها كل من أحب الجنة وإن لم يعمل لها

أخاطب بها كل من شهد أن لا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله

وإن كان لي من أمل ،، فهو أن لا تسمعها بأذنيك فحسب بل

اجعلها حديث القلب إلى القلب

حديث الروح للأرواح يسري * * * وتدركه القلوب بلا عناء

أخي الحبيب

في موقف القيامة ،، في ذلك الموقف الرهيب ذلك الموقف

العصيب ذلك الموقف الذي وصفه الله تعالى بقوله:

"يَوْمَ تَرَوْنَهَا تَذْهَلُ كُلُّ مُرْضِعَةٍ عَمَّا أَرْضَعَتْ وَتَضَعُ كُلُّ ذَاتِ

حَمْلٍ حَمْلَهَا وَتَرَى النَّاسَ سُكَارَى وَمَا هُم بِسُكَارَى وَلَكِنَّ عَذَابَ اللَّهِ شَدِيدٌ "

ذلك الموقف الذي ينسى فيه الابن أباه ،، ينسى الأخ أخاه ،،


وتنسى البنت أمها ،، وتنسى الأخت أختها

كلٌ يقول نفسي نفسي ..

" يَوْمَ يَفِرُّ الْمَرْءُ مِنْ أَخِيهِ (34) وَأُمِّهِ وَأَبِيهِ (35)


وَصَاحِبَتِهِ وَبَنِيهِ (36) لِكُلِّ امْرِئٍ مِّنْهُمْ يَوْمَئِذٍ شَأْنٌ يُغْنِيهِ (37)"

ذلك الموقف الذي وصف رسول الله صلى الله عليه وسلم دنو


الشمس فيه بقوله:

"تدنو الشمس يوم القيامة من الخلق حتى تكون منهم كمقدار ميل"

قال راوي الحديث:

فوالله لا أدري فيما يعني بالميل أمسافة الأرض أو الميل التي تكحل به العين ..

قال صلى الله عليه وسلم:

"سيكون الناس على قدر أعمالهم في العرق فمنهم من يكون

إلى كعبيه ومنهم من يكون إلى ركبتيه

ومنهم من يكون إلى حقويه -أي خصره- ومنهم من يلجمه العرق إلجاما"

وأشار رسول الله صلى الله عليه وسلم بيده إلى فيه"

مقام المذنبين غداً عسير * * * إذا ما النار قربها القدير
وقد نسفت جبال الأرض نسفاً * * * ويبست البحور فلا بحور
وبرزت الجحيم لكل عبد * * * على أهل المعاد لها زفير



ترى الناس حفاة عراة غرلا ،، لا ينظر أحداً إلى الآخر من

هول ذلك الموقف

كلٌ قد أشغلته ذنوبه .. كلٌ قد أهمته عيوبه ..

"وَاتَّقُواْ يَوْماً تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللّهِ ثُمَّ تُوَفَّى كُلُّ نَفْسٍ مَّا كَسَبَتْ وَهُمْ لاَ يُظْلَمُونَ "

ذلك الموقف الذي فيه تصير قلوب العباد ..

"لَدَى الْحَنَاجِرِ كَاظِمِينَ"

من خوفهم مغمومين مكروبين مهمومين ..

"وَوُضِعَ الْكِتَابُ فَتَرَى الْمُجْرِمِينَ مُشْفِقِينَ مِمَّا فِيهِ وَيَقُولُونَ

يَا وَيْلَتَنَا مَالِ هَذَا الْكِتَابِ لَا يُغَادِرُ صَغِيرَةً وَلَا كَبِيرَةً إِلَّا أَحْصَاهَا
وَوَجَدُوا مَا عَمِلُوا حَاضِراً وَلَا يَظْلِمُ رَبُّكَ أَحَداً "


فلا إله إلا الله ،، ما أشده من يوم ..
ولا إله إلا الله ،، ما أصعبه من موقف ..

يوم القيامة لو علمت بهوله * * * لفررت من أهل ومن أوطان
يوم تششققت السماء لهوله * * * وتشيب فيه مفارق الولدان
يوم عبوس قمطرير شره * * * في الخلق منتشر عظيم الشان


"وَيَوْمَ تَشَقَّقُ السَّمَاء بِالْغَمَامِ وَنُزِّلَ الْمَلَائِكَةُ تَنزِيلاً (25)

الْمُلْكُ يَوْمَئِذٍ الْحَقُّ لِلرَّحْمَنِ وَكَانَ يَوْماً عَلَى الْكَافِرِينَ عَسِيراً (26)"

يتبع>>>


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بنوتة فلسطين
 فلسطيني ذهبي
 فلسطيني ذهبي
avatar

الجنس : انثى
عدد الرسائل : 1378
العمر : 24
مكان السكن : فلسطين
نقاط : 4876

مُساهمةموضوع: رد: رسائل محب 2   الخميس 6 يناير 2011 - 3:14

فعلا راااااااااائع جدا

لقد اقشعر بدني وادمعت عيناي عمتووو

بارك الله فيك

في ميزان حسناتك
بانتظارالمزيد

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الفردوس
 فلسطيني متالق
 فلسطيني متالق
avatar

الجنس : انثى
عدد الرسائل : 3969
العمر : 48
مكان السكن : غزة
نقاط : 8414

مُساهمةموضوع: رد: رسائل محب 2   الإثنين 10 يناير 2011 - 2:40



ولكن أخي ،، أختي

في تلك الأحوال ،، وفي تلك الأهوال ..

هناك أناس قد اطمأنت نفوسهم وقلوبهم وأمنوا حر ذلك اليوم

وشدائده ..

أتدري من هم ؟؟؟!!!


إنهم الذين تفيئوا ظل الرحمن يوم لا ظل إلا ظله ..

قال صلى الله عليه وسلم:

"سبعة يظلهم الله في ظله يوم لا ظل إلا ظله ....."

وذكر منهم رجلٌ قلبه معلق بالمساجد


"فَلَا تَعْلَمُ نَفْسٌ مَّا أُخْفِيَ لَهُم مِّن قُرَّةِ أَعْيُنٍ جَزَاء بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ "


كان يحن إلى المسجد متى ما خرج منه

كان يشتاق إلى الصلاة أشد من اشتياقه إلى ما سواها

ولئن يرفع يديه مكبرا .. حتى تذرف عيونه دموع الخشية والانكسار

لأنه أيقن أنه سيقف بين يدي الواحد القهار

فكيف هو وقد أضاء وجهه بنور الإيمان

كيف وهو يجتاز الصراط ثم يدخل الجنان

كيف وهو ينظر إلى وجه الملك الديان

كيف وهو يتنعم مع الحور الحسان

والله ما أسعده من إنسان ذلك الإنسان


لله قوم أخلصوا في حبه * * * رضى بهم واختصهم خداما

قوم ٌ اذا جنّ الظلام عليهم ُ * * * أبصرت قوما سجدا وقياما

فسيغنمون عرائسا بعرائس ٍ * * * ويتوّجون من الجنان خياما

وتقرّ أعينهم بما اخفي لهم * * * وسيسمعون من الجليل سلاما


"ادْخُلُوا الْجَنَّةَ أَنتُمْ وَأَزْوَاجُكُمْ تُحْبَرُونَ (70)

يُطَافُ عَلَيْهِم بِصِحَافٍ مِّن ذَهَبٍ وَأَكْوَابٍ وَفِيهَا مَا تَشْتَهِيهِ

الْأَنفُسُ وَتَلَذُّ الْأَعْيُنُ وَأَنتُمْ فِيهَا خَالِدُونَ (71) "


أخي ،، أختي

وفي اليوم نفسه وفي الموقف ذاته هناك أناس على النقيض

من أولئك الأخيار

استمع إلى ربك وهو يصفهم:

"وَتَرَى الْمُجْرِمِينَ يَوْمَئِذٍ مُّقَرَّنِينَ فِي الأَصْفَادِ (49)

سَرَابِيلُهُم مِّن قَطِرَانٍ وَتَغْشَى وُجُوهَهُمْ النَّارُ (50)"

ومن هؤلاء المجرمين أناس كانوا عن الصلاة ساهين لاهين غافلين

"وَإِذَا قِيلَ لَهُمُ ارْكَعُوا لَا يَرْكَعُونَ (48) وَيْلٌ يَوْمَئِذٍ لِّلْمُكَذِّبِينَ (49)"

فليت شعري ما حالهم وهم يساقون إلى العذاب الشديد

"وَسِيقَ الَّذِينَ كَفَرُوا إِلَى جَهَنَّمَ زُمَراً"

وليت شعري ما حالهم وهم يلقون في جهنم وهي تزفر قائلة:

هل من مزيد ،، هل من مزيد

"يَوْمَ نَقُولُ لِجَهَنَّمَ هَلِ امْتَلَأْتِ وَتَقُولُ هَلْ مِن مَّزِيدٍ"

وليت شعري ما حالهم وهم يضربون فيها بمقامع من حديد ..

"كُلَّمَا أَرَادُوا أَن يَخْرُجُوا مِنْهَا مِنْ غَمٍّ أُعِيدُوا فِيهَا وَذُوقُوا عَذَابَ الْحَرِيقِ"


وليت شعري ما حالهم وهم يأكلون الزقوم ويشربون الصديد

والله إنهم لبئس الخلق ولبئس العبيد

"وَلَوْ تَرَىَ إِذْ وُقِفُواْ عَلَى النَّارِ فَقَالُواْ يَا لَيْتَنَا نُرَدُّ وَلاَ نُكَذِّبَ

بِآيَاتِ رَبِّنَا وَنَكُونَ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ"

أخي ،، أختي

وقبل أن يدخل المتقون الجنات وقبل أن يساق المفرطون إلى

دار الأنين والزفرات والحسرات

وقبل العرض على رب الأرض والسماوات ،، وقبل تلك

القبور المظلمة

لنتوقف عند لحظة لا ككل اللحظات

عند ساعة لا ككل الساعات

عند اللحظة التي يكون بعدها الإنسان في عداد الأموات

عند الساعة التي يداهمك فيها هادم اللذات

"وَجَاءتْ سَكْرَةُ الْمَوْتِ بِالْحَقِّ"

وفي تلك اللحظة تلك الساعة عبر وعظات وقصص ووقفات .

فهل تسمح لي أن أحدثك ببعض هذه القصص

علها تحرك القلوب إلى علام الغيوب وتزيد همم النفوس إلى

جنات الفردوس

"لَقَدْ كَانَ فِي قَصَصِهِمْ عِبْرَةٌ لِّأُوْلِي الأَلْبَابِ "


وأذكرك قبل هذه القصص بقوله صلى الله عليه وسلم في

الحديث الذي رواه مسلم:

"يبعث كل عبد على ما مات عليه"

ساعة الرحيل .. قصص وعبر ..

القصة الأولى:

كان هناك رجل وكان عابداً صالحاً فاضلا ..

نزل إلى مكة محرماً هو وبعض أصحابه فجاءوا وقد انتهت صلاة العشاء

فتقدم يصلي بهم وهو محرم في الحرم وهو في سبيل الخير

وخارج لله عز وجل

فقرأ سورة الضحى ولماا بلغ قوله عز وجل: "وَلَلْآخِرَةُ خَيْرٌ

لَّكَ مِنَ الْأُولَى "
شهق ..

فلما قرأ: "وَلَسَوْفَ يُعْطِيكَ رَبُّكَ فَتَرْضَى"

سقط فمات عليه رحمة الله

"يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ (27) ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَّرْضِيَّةً (28) فَادْخُلِي فِي عِبَادِي (29) وَادْخُلِي جَنَّتِي (30) "

القصة الثانية:

كان أحدهم مؤذنا منذ شبابه فكف بصره فبقي مؤذنا

ثم انتقل أهله وأقاربه إلى حي بعيد عن الحي الذي يؤذن فيه

فاشترط عليهم أن يأتوا به قبل الظهر ليؤذن ويبقى في

المسجد حتى ما بعد صلاة العشاء

واستمر على هذه الحالة سنوات عدة حتى أصابه المرض وأقعده

وفي يوم من الأيام وكان مريضا إذا هو يطلب من أولاده

الذهاب إلى دورة المياه وأحس بنشاط ملحوظ

ثم ذهب وتوضأ وبعد أن رجع أذن وأقام وفي منتصف الإقامة

سقط ميتاً رحمه الله

وحيث كان قلبه معلقاً بالأذان سنوات طويلة ختم الله له بهذه الخاتمة الطيبة

إذا ما الليل أظلم كابدوه * * * فيسفر عنهم وهم ركوع

أطار الخوف نومهم فقاموا * * * وأهل الأمن في الدنيا هجوع

لهم تحت الظلام وهـم سجود * * * أنين منه تنفرج الضلوع



يقول صلى الله عليه وسلم

"ثلاثة على كثبان من المسك يوم القيامة يغبطهم الأولون والآخرون ....."

وذكر منهم رجل ينادي للصلوات الخمس


واعلم رعاك الله أن من الناس من يموت بالقرآن أي بسبب القرآن

وإليكم هذه القصة:

علي ابن الفضيل ابن عياض شاب رقيق القلب كثير الدمع

لا تذكر عنده جنة أو نار أو موت أو قبر أو غير ذلك من

أمور الآخرة إلا ويبكي

وكان والده إماماً لأحد المساجد كان إذا علم أن ابنه خلفه

قرأولم يفوه ولم يحزّن

وإذا علم أنه ليس خلفه قرأ القرآن بصوت محرك للقلوب

مبكٍ للمصلين

وذات يوم ظن الفضيل أن ابنه ليس خلفه فقرأ من سورة

المؤمنون .. حتى بلغ قوله تعالى في وصف أهل النار:

"قَالُوا رَبَّنَا غَلَبَتْ عَلَيْنَا شِقْوَتُنَا وَكُنَّا قَوْماً ضَالِّينَ (106)

رَبَّنَا أَخْرِجْنَا مِنْهَا فَإِنْ عُدْنَا فَإِنَّا ظَالِمُونَ (107) "

فخر علي مغشياً عليه .. فعلم أبوه أنه خلفه .. فخفف الصلاة

وبعد الصلاة رُش ابنه بالماء فأفاق ومرت الأيام وفي إحدى

الصلوات ظن الفضيل أن ابنه ليس خلفه أيضا

فقرأ من سورة الزمر حتى بلغ قول الله تعالى:

"وَبَدَا لَهُم مِّنَ اللَّهِ مَا لَمْ يَكُونُوا يَحْتَسِبُونَ"

فخر الابن مرة أخرى ولكنها لم تكن كالأولى ..

رشوه بالماء بعد الصلاة فلم يفق حاولوا إفاقته بشتى الطرق فلم يفق

أتدري أخي ماذا حدث ؟ له لقد مات ،، نعم مات وهو يصلي

كرر علي حديثهم يا حادي * * * فحديثهم يجلو الفؤاد الصادي

أما الموقف الأخير فهو مع شباب أخيار -ولا نزكيهم على


الله- خرجوا من بلدهم قاصدين بيت الله الحرام لأداء العمرة

وبعد ما يقارب العشرة أيام من التضرع والخشوع والدموع

في الصلوات والتلذذ بالطاعات

وتفطير الصائمين والقيام مع القائمين وفي طريق عودتهم

وبينما كان شيخهم يقرأ عليهم في أحد كتب التفسير تفسير

قوله تعالى:

"وَمَن يُطِعِ اللّهَ وَالرَّسُولَ فَأُوْلَـئِكَ مَعَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللّهُ عَلَيْهِم مِّنَ النَّبِيِّينَ وَالصِّدِّيقِينَ وَالشُّهَدَاء وَالصَّالِحِينَ وَحَسُنَ أُولَـئِكَ رَفِيقاً"

إذ بسيارة في الاتجاه المعاكس للطريق تصتدم بسيارة


الشباب

وكانت النتيجة وفاة ستة من الشباب من ضمنهم الشيخ

واثنان منهم من حفظة كتاب الله .

نسأل الله أن يجمعنا وإياهم ...


"مَعَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللّهُ عَلَيْهِم مِّنَ النَّبِيِّينَ وَالصِّدِّيقِينَ وَالشُّهَدَاء وَالصَّالِحِينَ وَحَسُنَ أُولَـئِكَ رَفِيقاً "


يتبع>>>

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الفردوس
 فلسطيني متالق
 فلسطيني متالق
avatar

الجنس : انثى
عدد الرسائل : 3969
العمر : 48
مكان السكن : غزة
نقاط : 8414

مُساهمةموضوع: رد: رسائل محب 2   الخميس 13 يناير 2011 - 2:48


أخي الغالي ،،

ما أحلى لحظات الموت عند المتقين الأبرار

وأحلى منها وأسعد يوم أن يزحزحوا عن النار ويدخلوا جنات

تجري من تحتها الأنهار

"فَمَن زُحْزِحَ عَنِ النَّارِ وَأُدْخِلَ الْجَنَّةَ فَقَدْ فَازَ وَما الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلاَّ مَتَاعُ الْغُرُورِ "

أخي .. أعرف أنك تحزن عندما تسمع قصة أو حكاية رجل


أو امرأة ماتوا على غير لا إله إلا الله

ولكن ،، كما نذكر قصص أولئك فينبغي أن نذكر قصص هؤلاء

لكي تكون النفس على حذر وهي دعوة وإنذار

"أَفَمَن يَمْشِي مُكِبّاً عَلَى وَجْهِهِ أَهْدَى أَمَّن يَمْشِي سَوِيّاً عَلَى صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ "

القصة الأولى:

قصة قصيرة أهديها إلى كل من هجر المساجد وانغمس في الشهوات

وقد حدثت في رجل ما عبد الله طرفة عين كان لا يعرف في الإسلام إلا اسمه

كان لا يصلي أضاع طريق الهداية عندما نزلت به سكرات الموت قيل له قل: لا إله إلا الله

أتدري ماذا قال؟!!!

أتدري بماذا نطق لسانه في تلك اللحظات التي من قال فيها لا

إله إلا الله خالصاً من قلبه دخل الجنة كما في الحديث

لقد قال هذا الرجل عن نفسه: هو كافر بها ،، هو كافر بها ،،

أنظر كيف نسي الله وأعرض عن ذكره فكانت العاقبة أنه

خُذل عند الموت وأغواه شيطانه وهواه فهان على الله

"وَمَنْ أَعْرَضَ عَن ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنكاً وَنَحْشُرُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَعْمَى (124)

قَالَ رَبِّ لِمَ حَشَرْتَنِي أَعْمَى وَقَدْ كُنتُ بَصِيراً (125)

قَالَ كَذَلِكَ أَتَتْكَ آيَاتُنَا فَنَسِيتَهَا وَكَذَلِكَ الْيَوْمَ تُنسَى (126)"

أما القصة الثانية:

مختصرها أن أحد الشباب الغافلين حصل له حادث على

إحدى الطرق السريعة فتوقف بعض المارة لإسعافه

فوجدوه يحتضر ،، ومسجل السيارة يدندن ويطنطن بالغناء

والموسيقى الغربية فأطفئوها

وقال له احدهم قل: لا إله إلا الله علّ الله أن يختم له بخير

فما كان من هذا المحتضر إلا أن أخذ يسب في الدين ويقول:

لا أريد أن أصلي لا اريد أن أصوم ،، ومات على ذلك.

يا رب فارزقنا الثبات على الهدى * * * وعلى سلوك طريقة البيضاء
واسلك بنا نهج النجاة ونجنا * * * من شر كل ضلالة عمياء
واجعل كتابك يا كريم إمامنا * * * و رسولك المقدام للحنفاء


فيا أخي ،،

أقبل على صلواتك الخمس * * * كم مصبحٍ وعساه لا يمسي
واستقبل اليوم الجديد بتوبة * * * تمحو ذنوب صحيفة الأمس


واعلم أن الصلاة نور في القلب وضياء في الوجه وسبب لانشراح الصدر

واعلم أن السلف رضوان الله عليهم كانوا يعزون أنفسهم إذا

فاتتهم تكبيرة الإحرام خلف الإمام قائلين:

ليس المصاب من فقد الأحباب ،، ولكن المصاب من حرم الثواب

هذا سعيد بن المسيب لم تفته تكبيرة الإحرام في المسجد


أربعين سنة كما في كتب السير

يقول سعيد رحمه الله: ما أذن المؤذن منذ عشرين سنة إلا وأنا في المسجد.

كرر عليّ حديثهم يا حادي * * * فحديثهم يجلو الفؤاد الصادي

ولما سمع عامر ابن عبد الله المؤذن ينادي حي على الصلاة حي على الفلاح وهو مريض

قال لأبنائه خذوني إلى المسجد فقالوا له أنت مريض وقد عذرك الله

فقال: أسمع حي على الصلاة حي على الفلاح ولا أجيب ..

والله لتأخوني إلى المسجد فحملوه إلى المسجد فلما كان في

أثناء الصلاة قبض الله روحه

إن لله عباداً فطنا * * * طلقوا الدنيا وخافوا الفتنا
نظروا فيها فلما علموا * * * أنها ليست لعبد سكنا
جعلوها لجة واتخذوا * * * صالح الأعمال فيها سفنا


وهذا محمد بن المنكدر يقول:

لم يبق من لذات الدنيا إلا ثلاث ...

قيام الليل ،، ومصاحبة الأخيار ،، والصلاة في جماعة

فماذا تقول أخي في رجال قد هجروا الصلاة في المساجد


وصلوا في بيوتهم

إذا سألت أحدهم لماذا لا تصلي في المسجد سكت ،، أو قال

الفرق سبع وعشرون درجة

وكأنهم لم يسمعوا قول الله عز وجل:

"وَأَقِيمُواْ الصَّلاَةَ وَآتُواْ الزَّكَاةَ وَارْكَعُواْ مَعَ الرَّاكِعِينَ"

الله لم يأمرك أن تركع وحدك وإنما أمرك أن تركع أي تصلي


مع الراكعين أي المصلين

ألم يطرق سمعك يا من تصلي في بيتك حديث الرجل الأعمى

الذي جاء إلى النبي صلى الله عليه وسلم

ثم قال: يا رسول الله .. ليس لي قائد يقودني إلى المسجد

فسأل رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يرخص له فيصلي

في بيته فرخص له

فلما ولى .. دعاه فقال: هل تسمع النداء للصلاة؟؟ .. قال نعم ،، قال: أجب.

"فِي بُيُوتٍ أَذِنَ اللَّهُ أَن تُرْفَعَ وَيُذْكَرَ فِيهَا اسْمُهُ يُسَبِّحُ لَهُ فِيهَا بِالْغُدُوِّ وَالْآصَالِ"


واسمع يا من تصلي في بيتك ماذا قال عبد الله بن مسعود

رضي الله عنه ..

قال : من سره أن يلقى الله غداً -أي يوم القيامة- مسلما ..
فليحافظ على هؤلاء الصلوات حيث ينادى بهن فإن الله شرع


لنبيكم صلى الله عليه وسلم سنن الهدى

وإنهن من سنن الهدى .. ولو أنكم صليتم في بيوتكم كما

يصلي هذا المتخلف في بيته لتركتم سنة نبيكم ولو تركتم

سنة نبيكم لضللتم

وما من رجل يتطهر فيحسن الطهور ثم يعمد إلى مسجد من

هذه المساجد إلا كتب الله له بكل خطوة يخطوها حسنة

ويرفعه بها درجة ويحط عنه بها سيئة

ولقد رأيتنا وما يتخلف عنها إلا منافق معلوم النفاق أو مريض

ولقد كان الرجل يؤتى به يهادى بين الرجلين حتى يقام في الصف ..

"رِجَالٌ لَّا تُلْهِيهِمْ تِجَارَةٌ وَلَا بَيْعٌ عَن ذِكْرِ اللَّهِ وَإِقَامِ الصَّلَاةِ وَإِيتَاء الزَّكَاةِ يَخَافُونَ يَوْماً تَتَقَلَّبُ فِيهِ الْقُلُوبُ وَالْأَبْصَارُ"

يتبع>>>


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الفردوس
 فلسطيني متالق
 فلسطيني متالق
avatar

الجنس : انثى
عدد الرسائل : 3969
العمر : 48
مكان السكن : غزة
نقاط : 8414

مُساهمةموضوع: رد: رسائل محب 2   الأحد 16 يناير 2011 - 5:11


أخي الحبيب ،،

وهناك رجال لا يصلون الفجر مع المصلين في المساجد
وهؤلاء نذكرهم ذلك الذي يفوتهم إذ أخبر صلى الله عليه وسلم:
"من صلى الصبح فهو في ذمة الله فلا يطلبكم الله من ذمته بشيء فإنه من يطلبه من ذمته بشيء يدركه ثم يكبه على وجهه في نار جهنم"

وليعلموا أن صلاة الفجر هي من أثقل الصلوات على المنافقين
"إِنَّ الْمُنَافِقِينَ يُخَادِعُونَ اللّهَ وَهُوَ خَادِعُهُمْ وَإِذَا قَامُواْ إِلَى الصَّلاَةِ قَامُواْ كُسَالَى يُرَآؤُونَ النَّاسَ وَلاَ يَذْكُرُونَ اللّهَ إِلاَّ قَلِيلاً"

فعن أبي هريرة رضي الله عنه قال .. قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
إن أثقل صلاة على المنافقين صلاة العشاء وصلاة الفجر ولو يعلمون ما فيهما لأتوهما ولو حبوا ..
(وحبوا) أي زحفاً على الركب

لهاك النوم عن طلب الأماني * * * وعن تلك الأوانس في الجنان
تعيش مخلداً لا موت فيها * * * وتلهو في الخيام مع الحسان
تيقظ من منامك إن خيراً * * * من النوم التهجد بالقرآن


أما أنت.. يا من تركت لذة النوم والفراش وقمت إلى الصلاة
ومشيت في ظلمة الليل إلى المساجد تبتغي رضى الله فأبشرك بهذا الحديث:
فعن سهل بن سعد الساعدي رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:

"بشر المشائين في الظلم إلى المساجد بالنور التام يوم القيامة".

وفي الحديث الصحيح:
"من صلى البردين دخل الجنة"..
والبردان هما الفجر والعصر.

واعلم يارعاك الله .. أن هناك أسباباً تعين على القيام لصلاة الفجر..
منها النوم مبكرا مع المحافظة على أذكار النوم ،، إضافة إلى استحضار النية للقيام لصلاة الفجر
وقبل ذلك كله استحضار عظمة الجبار الذي أمرك بهذه الصلاة وأن تحرص ألا تنام إلا وأنت طهارة.


ألا يا نفس ويحك ساعديني* * * بسعي منك في ظلم الليالي
لعلك في القيامة ان تفوزي* * * بطيب العيش في تلك العلالي


أخي الغالي ،،

وهناك أناس لا يعبدون الله إلا في رمضان ،، وبئس القوم الذين لا يعبدون الله إلا في رمضان
تعج بهم المساجد في رمضان وخصوصاً في صلاة الفجر والعشاء
فإذا انتهى رمضان فقدناهم أين هم ؟؟؟!!!
ألا يعلمون أن رب رمضان هو رب شعبان وشوال وباقي الشهور
ومن الناس من لا يصلي إلا الجمعة فقط ،، بعضهم يقول الجمعة إلى الجمعة كفارة لما بينهما
نقول لهم كلامكم صحيح ولكن اقرؤوا الحديث كاملا ..
يقول صلى الله عليه وسلم:
"الصلوات الخمس والجمعة إلى الجمعة ورمضان إلى رمضان مكفرات ما بينهن إذا اجتنبت الكبائر"
وترك الصلوات الخمس ليس كبيرة فقط بل هو من أكبر الكبائر ،، بل هو كفر بالله.

أخي الحبيب ،،

وقد يكون معك في بيتك أو عملك أو مدرستك من يتهاون بأداء الصلاة ومن يتركها بالكلية ..
وهؤلاء الناس فيهم الخير لكنهم بحاجة للنصح والتذكير ..
هؤلاء يا أخي يحبون الجنة ولكنهم أضاعوا طريقها ..
فهل فكرت يا أخي في مساهمة جدية لدلالتهم على طريق الحق والصواب والهداية ؟
هل أهديت أحدهم شريطاً أو كتيبا ؟
هل ذكرت احدهم بالله؟ وبيوم الوقوف أمام الله ؟
هل فعلت ما تعذر به أمام الله ؟
تذكر أن الله لا يكلف نفساً إلا وسعها.
"ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ"

تذكر قول الحبيب المصطفى:
"من دعا إلى هدى كان له من الأجر مثل أجور من تبعه إلى يوم القيامة, من غير أن ينقص من أجورهم شيئا"

وتذكر قوله صلى الله عليه وسلم :
"لأن يهدي بك الله رجلاً واحدا خير لك من حمر النعم"

"وَذَكِّرْ فَإِنَّ الذِّكْرَى تَنفَعُ الْمُؤْمِنِينَ"

أخي الحبيب ،،

اسمح لي أن اتركك قليلا لأوجه نداءً إلى قلوب هؤلاء ..
أدعوهم فيه إلى روضة من ضياء.. إلى حيث ينادي المنادي صباح مساء .. الله أكبر .. الله أكبر ..
أدعوهم إلى المسجد .. أخاطب فيهم حياءهم من رب الأرض والسماء ..
أخاطبهم بالآيات والأحاديث وكلام الصحابة الأتقياء ..
وأصف لهم ولغيرهم بعد ذلك بعض الدواء ،,
أخاطبهم وأنا أعلم أن فيهم خيراً كثيرا ..
ولا دليل على ذلك أكبر من قراءتهم أو سماعهم لهذه الكلمات.

فيا أخي ،،

ياغافلاً عن صلاته .. ويا مضيعاً لأوقاته .. ويا قليل الزاد مع قرب مماته ..
يامن شغلته شهواته ولذاته عن ذكر يوم وفاته ..

"لَقَدْ كُنتَ فِي غَفْلَةٍ مِّنْ هَذَا فَكَشَفْنَا عَنكَ غِطَاءكَ فَبَصَرُكَ الْيَوْمَ حَدِيدٌ"

ويا حليف النوم والوسادة .. ويا أسير الشهوات وقد نسي معاده ..
أما لك عين تدمع على التخلف عن المصلين؟
أما آن لقلبك القاسي أن يلين؟
أما سمعت قول رب العالمين:

"أَفَنَجْعَلُ الْمُسْلِمِينَ كَالْمُجْرِمِينَ"

قد أزف والله الرحيل .. قرب للآخرة التحويل ..
فماذا أعددت لملاقاة الملك الجليل ..

"إِن كُلُّ مَن فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ إِلَّا آتِي الرَّحْمَنِ عَبْداً (93) لَقَدْ أَحْصَاهُمْ وَعَدَّهُمْ عَدّاً (94)
وَكُلُّهُمْ آتِيهِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فَرْداً (95) إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ سَيَجْعَلُ لَهُمُ الرَّحْمَنُ وُدّاً (96)"


تحب الجنة .. أليس كذلك ؟ فماذا قدمت لتدخلها ..
إعلم يا أخي أن من أهم صفات أهل الجنة المحافظة على الصلاة ..

"وَالَّذِينَ هُمْ عَلَى صَلَوَاتِهِمْ يُحَافِظُونَ (9) أُوْلَئِكَ هُمُ الْوَارِثُونَ (10) الَّذِينَ يَرِثُونَ الْفِرْدَوْسَ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ (11)"

وقال تعالى:
"وَالَّذِينَ هُمْ عَلَى صَلَاتِهِمْ يُحَافِظُونَ (34) أُوْلَئِكَ فِي جَنَّاتٍ مُّكْرَمُونَ (35)"

فيا أخي ..

يامن تهاونت بالصلاة .. أما سمعت قول رب الأرض والسماء:
"فَخَلَفَ مِنْ بَعْدِهِمْ خَلْفٌ أَضَاعُوا الصَّلاةَ وَاتَّبَعُوا الشَّهَوَاتِ فَسَوْفَ يَلْقَوْنَ غَيّاً"

وهل تدري ماذا قيل في معنى (غيا) ؟
جاء في تفسير ابن كثير أنه واد في جهنم بعيد القعر خبيث الطعم ..
وقيل هو واد في جهنم من قيح ودم ..

ولك أن تتصور أهل هذا الوادي وهو يعذبون فيه ..
وقال اين مسعود رضي الله عنه وغيره:
ليس معنى (أضاعو) تركوها بالكلية ولكن أخروها عن أوقاتها ..
وقال سعيد بن المسيب رحمه الله:
هو أن لا يصلي الظهر حتى يأتي العصر .. ولا العصر حتى تغرب الشمس ..

"فَوَيْلٌ لِّلْمُصَلِّينَ (4) الَّذِينَ هُمْ عَن صَلَاتِهِمْ سَاهُونَ (5)"
يتبع>>>


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد::ابو عبيدة::
 فلسطيني جديد
 فلسطيني جديد
avatar

الجنس : ذكر
عدد الرسائل : 27
العمر : 26
مكان السكن : فلسطين-رفح
نقاط : 3057

مُساهمةموضوع: رد: رسائل محب 2   الثلاثاء 18 يناير 2011 - 3:56



يسلمو ..للفردوس هذا المجهود الجبار ...



ربنا يجعلو فى ميزان حسناتك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
fatma29
 فلسطيني جديد
 فلسطيني جديد


الجنس : انثى
عدد الرسائل : 123
العمر : 51
مكان السكن : maroc
نقاط : 2896

مُساهمةموضوع: رد: رسائل محب 2   الأربعاء 19 يناير 2011 - 22:18

جزاك الله كل خير وجعله في ميزان حسناتك

[ربى إنى مسنى الضُر و أنت أرحم الراحمين ))

اللهم اشفه شفاء ليس بعده سقما ابدا..اللهم خذ بيده اللهم احرسه بعينيك التى لا تنام .

و اكفه بركنك الذى لا يرام و احفظه بعزك الذى لا يُضام .و اكلأه فى الليل و فى النهار
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
myada
 فلسطيني جديد
 فلسطيني جديد


الجنس : انثى
عدد الرسائل : 21
العمر : 36
مكان السكن : ارض الله
نقاط : 2877

مُساهمةموضوع: رد: رسائل محب 2   الخميس 20 يناير 2011 - 1:59

يسلما ايدكي جزاك الله عنا كل خير ونفع بك الامة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الصرفندية
 فلسطيني مبدع
 فلسطيني مبدع
avatar

الجنس : انثى
عدد الرسائل : 1877
العمر : 19
مكان السكن : الاردن
نقاط : 4723

مُساهمةموضوع: رد: رسائل محب 2   الخميس 20 يناير 2011 - 3:58

مشكووووووووووووووووووووورة

بارك الله فيك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الفردوس
 فلسطيني متالق
 فلسطيني متالق
avatar

الجنس : انثى
عدد الرسائل : 3969
العمر : 48
مكان السكن : غزة
نقاط : 8414

مُساهمةموضوع: رد: رسائل محب 2   الخميس 20 يناير 2011 - 6:35

ولكن أخي ،،

انظر حال من تاب وأناب ورجع إلى ربه في الأيات التي تلي الآية السابقة مباشرة إذ قال سبحانه:
"إِلَّا مَنْ تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ صَالِحاً فَأُولَئِكَ يَدْخُلُونَ الْجَنَّةَ وَلا يُظْلَمُونَ شَيْئا[60]
جَنَّاتِ عَدْنٍ الَّتِي وَعَدَ الرَّحْمَنُ عِبَادَهُ بِالْغَيْبِ إِنَّهُ كَانَ وَعْدُهُ مَأْتِيّاً[61]"


ولك أخي أن تفرق بين هؤلاء الذين تابوا وأولئك الذين ضيعوا الصلاة.
وتأمل يا من فطرت على الإسلام في هذه الآيات التي ستأتي ..
تخيل أهل الجنة وهم في الجنة ،، يوم يسألون عن أهل النار ،، وانظر جواب أهل النار ..

"كُلُّ نَفْسٍ بِمَا كَسَبَتْ رَهِينَةٌ[38] إِلَّا أَصْحَابَ الْيَمِينِ[39] عَنِ الْمُجْرِمِينَ[41] مَا سَلَكَكُمْ فِي سَقَرَ[42]"

ما الذي جعل مصيركم هذا العذاب في هذا الجحيم ؟
"قَالُوا لَمْ نَكُ مِنَ الْمُصَلِّينَ[43]وَلَمْ نَكُ نُطْعِمُ الْمِسْكِينَ[44]وَكُنَّا نَخُوضُ مَعَ الْخَائِضِينَ[45]وَكُنَّا نُكَذِّبُ بِيَوْمِ الدِّينِ[46]"

وهل تبتم ؟ وهل رجعتم ؟
كلا ،، بل تمادينا في ذلك .. "حَتَّى أَتَانَا الْيَقِينُ.." أي الموت ..
"فَمَا تَنْفَعُهُمْ شَفَاعَةُ الشَّافِعِينَ"

فهؤلاء قوم شقوا في دنياهم وأخراهم ..
عاشوا على غير الهداية والإيمان ..
وماتوا على غير طاعة الرحيم الرحمن ..
فأعرض الله عنهم يوم القيامة وسحبتهم الملائكة الغلاظ الشداد على وجوههم إلى النيران ..
وفي وقت أزلفت -أي قربت- فيه الجنان لأهل التقوى والإحسان ..
"إِنَّ الْمُجْرِمِينَ فِي ضَلَالٍ وَسُعُرٍ (47) يَوْمَ يُسْحَبُونَ فِي النَّارِ عَلَى وُجُوهِهِمْ ذُوقُوا مَسَّ سَقَرَ (48)"

فيا طول حزني ثم يا طول حسرتي * * * لئن كنت في قاع الجحيم أعذب
فقد فاز بالملك العظيم عصابة * * * تبيت قياما في دجى الليل ترهب
إذا أشرف الجبار من فوق عرشه * * * وقد زينت حور الجنان الكواعب
فناداهم أهلاً وسهلاً ومرحبا * * * أبحتُ لكم داري وما شئتم اطلبوا


وتذكر رحمك الله قوله تعالى:
"إِنَّهُ مَن يَأْتِ رَبَّهُ مُجْرِماً فَإِنَّ لَهُ جَهَنَّمَ لَا يَمُوتُ فِيهَا وَلَا يَحْيى (74) وَمَنْ يَأْتِهِ مُؤْمِناً قَدْ عَمِلَ الصَّالِحَاتِ فَأُوْلَئِكَ لَهُمُ الدَّرَجَاتُ الْعُلَى (75)
جَنَّاتُ عَدْنٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَذَلِكَ جَزَاء مَن تَزَكَّى (76)"


واسمح لي أن أطرح عليك هذا السؤال:
مع من تحب أن تحشر يوم القيامة
؟
حدد إجابتك على ضوء هذا الحديث:
عن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه ذكر الصلاة يوماً فقال:

"من حافظ عليها كانت له نورا وبرهاناً ونجاةً يوم القيامة .. ومن لم يحافظ عليها لم يكن له نور ولا برهان ولا نجاة ..
وكان يوم القيامة مع قارون وفرعون وهامان وأبي بن خلف"


فمن شغله ماله عنها فهو مع قارون ...
ومن شغله ملكه عنها فهو مع فرعون ...
ومن شغلته رياسته عنها فهو مع هامان ...
ومن شغلته تجارته عنها فهو مع أبيّ ابن خلف ...
وهم رؤوس الكفر والنفاق.


فهل تحب أن تحشر يوم القيامة معهم ؟؟ .. لا أعتقد ذلك.
"وَيَوْمَ يُحْشَرُ أَعْدَاء اللَّهِ إِلَى النَّارِ فَهُمْ يُوزَعُونَ (19)"

واعلم هداني الله وإياك إلى صراطه المستقيم أن من ضيع الصلاة فهو لما سواها أضيع .. كما قال ذلك أبو بكر الصديق رضي الله عنه.
واعلم كذلك أنه لا حظ في الإسلام لمن ترك الصلاة .. كما قال عمر بن الخطاب رضي الله عنه.


"قَدْ أَفْلَحَ الْمُؤْمِنُونَ (1) الَّذِينَ هُمْ فِي صَلَاتِهِمْ خَاشِعُونَ (2)"

فيا من ألهتك دنياك عن تلك الصلوات ..
ويا من شغلك ما لا ينفعك عن تلك الركعات والسجدات ..
قل لي بربك كيف يرتاح نفسك
؟ أم كيف يطمئن قلبك ؟ أم كيف يرضى ضميرك ؟
أما استشعرت عظمة الجبار ؟!!
أما تخشى غضب القهار ؟!!

أما بان لك العيب .. أما أنذرك الشيب .. ومافي نصحه ريب فتحتاط وتهتم ..
فكيف لو نزلت بك المنون .. وأنت تسيء بالله الظنون ..
"فَلَوْلَا إِذَا بَلَغَتِ الْحُلْقُومَ (83) وَأَنتُمْ حِينَئِذٍ تَنظُرُونَ (84) وَنَحْنُ أَقْرَبُ إِلَيْهِ مِنكُمْ وَلَكِن لَّا تُبْصِرُونَ (85)"

استمع يا أخي إلى حكم من مات وهو لا يصلي .. قال بعض أهل العلم:
أنه لا يغسل ولا يكفن ولا يصلى عليه ولا يدفن في مقابر المسلمين إذاً ماذا نصنع به
؟
قالوا: نخرج به إلى الصحراء وندفنه في ثيابه لأنه لا حرمة له.

أيا لاهيا في غمرة الجهل والهوى * * * صريعا على فرش الردى يتقلب
ستعلم يوم الحشر أي تجارة * * * أضعت إذا تلك المـوازين تنصب


فيا إخواني ..
يا من تخافون النار .. البدار .. البدار إلى التوبة والاستغفار .. وإن كانت ذنوبكم كثارا ..
استمعوا إلى الله وهو يناديكم قائلاً وهو الرحيم الغفار ..

"قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِن رَّحْمَةِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعاً إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ (53)
وَأَنِيبُوا إِلَى رَبِّكُمْ وَأَسْلِمُوا لَهُ مِن قَبْلِ أَن يَأْتِيَكُمُ الْعَذَابُ ثُمَّ لَا تُنصَرُونَ (54)"


ولا يقل أحدكم إن الله لم يكتب لي الهداية والتوبة.
فإن قال ذلك .. فإننا نقول له: إنك لو طلبتها لوجدتها ..
يقول تعالى في الحديث القدسي

"يا عبادي كلكم ضال إلا من هديته فاستهدوني أهدكم"

أم تنتظر أن تقدم لك الهداية على طبق من ذهب؟!
وإن كان من شيء احذرك منه .. فإني أحذرك "سوف" لا تقل سوف أتوب فإنك لا تدري متى تموت.

ليت شعري فإنني لست أدري * * * أي يوم يكون آخر عمري
وبأي البلاد تقبض روحي * * * وبأي البلاد يحفر قبري


وإن أردت التوبة فالله الله بالصلاة والدعاء وتلاوة القرآن .. وعليك بصحبة الأخيار ..
"وَاصْبِرْ نَفْسَكَ مَعَ الَّذِينَ يَدْعُونَ رَبَّهُم بِالْغَدَاةِ وَالْعَشِيِّ يُرِيدُونَ وَجْهَهُ وَلَا تَعْدُ عَيْنَاكَ عَنْهُمْ تُرِيدُ زِينَةَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا
وَلَا تُطِعْ مَنْ أَغْفَلْنَا قَلْبَهُ عَن ذِكْرِنَا وَاتَّبَعَ هَوَاهُ وَكَانَ أَمْرُهُ فُرُطاً"


يا رب هل من توبةٍ * * * تمحو الخطايا والذنوب
وتزيل هم القلب عـنـي * * * والكآبة والشحوب
أدعوك في ليل بهيم * * * والدمع مدراراً سكيب
أنت المؤمل والمعين * * * وأنـت يـارب الـمـجيـب
من لي إذا وضع التراب * * * فوقي فلا عيش يطيب
والقبر داجٍ مظلم * * * هل ينفع العبد النحيب

أسير الخطايا عند بابك واقف * * * على وجل مما به أنت عارف
يخاف ذنوباً لم يغب عنك غيبها * * * ويرجوك فيها فهو راجٍ وخائف


نسأل الله أن يتوب علينا وعليكم.
أسأل الله أن يهدينا بهداية الإيمان .. وأن يغفر لنا الذنوب والعصيان .. ويعاملنا بالإحسان ..
وأن يحرمنا عن النيران .. وأن يجمعنا في بحبوحة الجنان .. إنه سبحانه هو الرحيم الرحمن .

سبحانك الله وبحمدك .. أشهد أن لا إله إلا انت .. أستغفرك وأتوب إليك.

وفي الختام أستودعكم الله على أمل اللقاء بكم في الرسالة الثالثة والتي هي بعنوان ..

،، فستذكرون ما أقول لكم ،،


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Rana Nile
 فلسطيني جديد
 فلسطيني جديد
avatar

الجنس : انثى
عدد الرسائل : 1
العمر : 30
مكان السكن : jeddah
نقاط : 1457

مُساهمةموضوع: رد: رسائل محب 2   الثلاثاء 8 يوليو 2014 - 12:49

mashkoreeeeeeeeeen
شركة عزل اسطح بالرياض
شركة عزل خزانات بالرياض
شركة تنظيف شقق بجدة
شركة تنظيف فلل بجدة
شركات رش المبيدات حشرية بجدة
نقل عفش بمكة
شركة تنظيف خزانات بالرياض
كشف تسربات المياه بالرياض
شركة القمة رش مبيدات بالرياض
مكافحة البق بالرياض
شركة عزل أسطح بالخرج
كشف تسربات بالرياض
شركة تنظيف خزانات بالمدينة المنورة
مكافحة حشرات بالمدينة المنورة
شركة مكافحة حشرات مكة
شركة نقل اثاث بمكة
شركة كشف تسربات المياه بالدمام
شركة تنظيف موكيت بالدمام
مكافحة حشرات بالرياض
كشف تسربات المياه بالرياض
زهرة نقل اثاث بالرياض
مكافحة حشرات
مكافحة حشرات
شركة رش مبيدات بالدمام
شركة تنظيف موكيت بالأحساء
شركة عزل اسطح بالدمام
شركات رش المبيدات الحشرية بتبوك

افضل الشركات بالسعودية
افضل الشركات بالسعودية
افضل الشركات بالسعودية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
رسائل محب 2
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الفلسطيني الحر :: 
اسلاميـات
 :: 
أرشيف الحملات الدعوية
 :: 
رسـائل مـحب
-
انتقل الى: